المسيو و الشباب
إهلا بيك زائرنا الكريم الرجاء التسجيل


منتدى المســــــــــــــــيو
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 غيرة علمية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المسيو
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 3770
تاريخ التسجيل : 08/05/2009

مُساهمةموضوع: غيرة علمية   الأحد 13 ديسمبر 2009, 1:36 pm

من أنواع الغيرة العلمية ما وقع بين الإمام أبي يوسف. والإمام محمد بن الحسن الشيباني صاحبي أبي حنيفة النعمان. وامر تلك الغيرة التي وقعت بين هذين الإمامين غريب وعجيب. فلم تكن غيرة بين متساويين ولا بين صنوين. ولكنها كانت غيرة بين أستاذ وتلميذه بل ووقعت من الاستاذ لتلميذه فقد كان أبويوسف هو الاستاذ الذي تتلمذ علي يديه الإمام محمد بن الحسن الشيباني بعد وفاة الإمام أبي حنيفة. فعندما توفي الإمام الأعظم سنة 150ه أتم الإمام محمد دراسة الفقه الحنفي علي يد الإمام أبي يوسف. ثم رحل بعد ذلك إلي أكابر علماء عصره في مختلف بقاع الأرض. وكان الإمام محمد ذامال وفير. حيث كان أبوه من اثرياء عصره. ولما مات خلف له ثروة كبيرة انفقها علي طلب العلم والترحال في سبيله دون ان يبقي منها شيئاً. فرحل إلي الشام وأخذ علم الأوزاعي. الذي لم تسلم علاقته به فيما بعد - هو الآخر - مما يشبه الغيرة أو يعد منها. كما رحل الإمام محمد إلي مكة واخذ عن سفيان ابن عيينه. والي المدينة فلازم الإمام مالك ثلاث سنوات سمع منه الموطأ عدة مرات. فجمع بين طريقي النقل الذي يتزعمه الإمام مالك والرأي الذي يتزعمه الامامان أبويوسف والأوزاعي. فلما اكتمل عوده ووصل إلي درجة الاستاذية عاد إلي الكوفة وهو ممتلئ علماً. وقد ادرك طلاب العلم قيمته وقدره فأقبلوا عليه من كل مكان وقصده الكثير من أبعد البلدان.
وكان الإمام أبويوسف في ذلك الوقت قد قلد القضاء ويجلس كل يوم مع الخليفة. فرأي طلاب علم كثيرين يتزاحمون في الطرقات ويمرون عليه ولا يجلسون له. فسأل عن وجهتهم. فقالوا له: إننا تلاميذ الإمام محمد. فتعجب من امره وقال: إلي هذا الحد بلغ الصغير ووصل قدره ان يختلف إليه من كل حدب وصوب؟ والله لاعلم حجامي بغداد وبقاليها وكناسيها الفقه. وبدأ مجلساً لذلك. لكنه لم يستطع ان يمنع وفود الإمام محمد أو يصرف الطلاب عنه إلي مجلسه ولما رأي تمسكهم به واعجابهم بإمامته في العلم قال لهم: اذهبوا فإن الفتي محسود.
وجري ذكر الإمام محمد في مجلس الخليفة فأثني عليه الخليفة. وهنا دب القلق إلي قلب أبي يوسف مخافة ان يقربه إليه ففكر في ان يقلده قضاء مصر حتي يبعده عن دائرة الضوء وكلم الإمام محمد في ذلك فطلب منه مهلة للتفكير والتشاور. وهنا صارحه أصحابه بأنه لايريد ان يوليه القضاء وانما يريد ان ينحيه عن باب الخليفة. ولما امر الخليفة ان يحضر الإمام محمد مجلسه عارض أبويوسف. وقال له: إن عنده سلس بول يمنعه من طول الجلوس. فقال له الخليفة: يحضر ونأذن له بالقيام عند ذلك. وهنا آثر أبويوسف أن يدعوه بنفسه لمجلس الخليفة. لكنه نصحه ألا يطيل الكلام معه وينصرف عندما يشير له بأصبعه. ولما حضر الإمام محمد وتحدث بين يدي الخليفة وكان وجيها بليغاً لم يكد يبدأ الحديث حتي اشار إليه أبويوسف بأصبعه فانصرف وهنا تعجب الحاضرون وللحديث بقية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://saif4u.ahlamontada.com
شموس
نجم المنتدى


عدد المساهمات : 5818
تاريخ التسجيل : 27/05/2009
العمر : 24
الموقع : avec mes rêves

مُساهمةموضوع: رد: غيرة علمية   الأحد 13 ديسمبر 2009, 1:39 pm

merci beaucoup

*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*_*

Sad احيــــآناً . . نفقــــد أشخاص للأبــــد . .ليســــوا أمــــــوآتا .!
لــــكن . .
مـــآتت فيهم الصفـــآت القديمـــة التي .. آحببنـــــآها .. . Sad
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
غيرة علمية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المسيو و الشباب :: المنتدى الإسلامى :: أجمل القصص-
انتقل الى: